كيف يمكن لضعف السمع التأثير على حياتك

تعرف على المزيد عن مخاطر ضعف السمع ومخاطر ترك ضعف السمع دون معالجته لفترة طويلة.

I Want To Hear - Middle East - Hearing Test for adults

يمكن أن يؤثر ضعف السمع بشكلٍ كبير على طبيعة حياتك. يحد من قدرتك على التفاعل مع الناس والعالم من حولك بشكلٍ تام، كما يمكنه تقويض رفاهيتك الجسدية والعاطفية. البحث واضح. مع تقدمنا في العمر، لا يمكن منع التدهور الجسدي بما في ذلك ضعف السمع بسهولة.

علاوة على ذلك، يرتبط ضعف السمع غير المعالج بشكلٍ مستقل بانخفاض الصحة الذهنية والقدرة الإدراكية والرفاهية الجسدية والاجتماعية.1

وهناك أخبار جيدة تفيد بأنه كلما عالجت ضعف السمع مبكرًا، كلما يمكنك التغلب على تأثيراته السلبية مبكرًا واسترداد ثقتك والاستمتاع بالحياة. تصبح الأنشطة اليومية التي لا تحصى - بدءًا من التحدث في الهاتف وصولاً إلى التجمعات الاجتماعية لمشاهدة التلفاز مع أشخاص آخرين - أسهل وأكثر متعة

يتأخر العديد من الأشخاص المصابون بضعف السمع في اتخاذ إجراء. قد يحدث ذلك بسبب اعتقادهم أن سمعهم ليس سيئًا بدرجة كافية أو يشعرون بالحرج في ارتداء جهاز سمع مرئي. وفي الحقيقة، من السهل التعود على مستوى سمع ضعيف. والجدير بالذكر أن مساعدات السمع وحلول السمع المتقدمة مثل غرسات القوقعة الصناعية آخذة في الصغر باستمرار كما أنها أكثر أناقة.

في حين أن اتخاذ الخطوة الأولى قد يبدو أمرًا مهيبًا، إلا أن هناك مخاطر أكثر بكثير لعدم معالجة ضعف السمع. ونظرًا لتجربة ملايين الأشخاص حول العالم، فإن معالجة ضعف السمع تحول الحياة إلى الأفضل. سواء كنت في مقابلة مع أشخاص جدد أو تبدأ مشروع جديد في العمل أو هواية جديدة، فإن معالجة ضعف السمع تمنحك الفرصة للمشاركة في الحياة مرة أخرى.

1. Lin FR. علامات ضعف السمع للبالغين. Audiology & Neurotology 2011;17:4-6

إخلاء المسؤولية

المعلومات الواردة على هذا الموقع الالكتروني هي لأغراض تعليمية وليس الهدف منها أن تحل محل نصيحة طبية. الرجاء استشارة أخصائي الرعاية الصحية السمعية لتشخيص مشكلة السمع أو الصحة و معالجتها.

البحث عن اختصاصي صحة سمعية

يمكن لأخصائيي الصحة السمعية التحدث معك عن خيارات العلاج ومناقشة أية خطوات إضافية لمنع ضعف السمع أو الحد منه.

البحث عن أخصائي