التأهيل السمعي وخدمات التعليم

تشير إعادة التأهيل السمعي للبالغين إلى نطاق واسع من الخدمات التعليمية تساعد الأشخاص المصابون بضعف سمع على تحسين مهارات السمع والتواصل. وغالبًا ما تكون هذه الخدمات منتظمة ومستمرة، تضمك أنت وعائلتك وأخصائيي السمع والتخاطب مثل أخصائي السمع وأخصائيي أمراض التخاطب. 

يمثل الوصول إلى الصوت واللغة أمرًا ضروريًا للتفاعلات اليومية التي تحدث في موقع العمل والمنزل وضمن نطاق واسع من المواقف الاجتماعية. تساعدك إعادة تأهيل السمع على التحكم في ضعف السمع بتعليمك كيفية الاستفادة على النحو الأمثل من جهاز السمع، في مجموعة من بيئات السمع المختلفة.

قد تتعلم الاستماع مرة أخرى باستخدام أداة مساعدة للسمع أو بغرسة قوقعة صناعية أو نظام توصيل عظمي مباشر. بغض النظر عن مسار العلاج، من الضروري تذكر أن التقنية ما هي إلا جزء واحد من تحسين سمعك. تتطلب استعادة الثقة في عالم الأصوات تدريبًا وممارسة ومشاركة نشطة منك ومن الأشخاص المحببين لك وأخصائي السمع والتخاطب الخاصين بك.

تتضمن بعض المواضيع التي تنطوي عليها إعادة التأهيل السماعية للبالغين:

فهم ضعف السمع - من الضروري لك وللأشخاص الأقرب لك فهم ضعف السمع الخاص بك. وبفضل هذه الرؤى، يمكنك التحكم في محادثاتك وبيئات الاستماع على نحوٍ أفضل كما يمكن لأصدقائك وعائلتك التفاعل معك بشكلٍ أكثر فاعلية.

تعرف على الأشياء التي يمكن لمحبيك القيام بها لمساعدتك

فهم جهاز السمع - يمثل تدريب نفسك على وظائف أداة السمع أو غرسة القوقعة الصناعية الجديدة جزءًا حيويًا من التحكم في ضعف السمع. سيساعدك أخصائيو السمع والتخاطب في تحديد توقعات منطقية للمهام التي سيقوم به جهازك والمهام التي لن يقوم بها وشرح كيفية العناية بجهازك ويبين لك كيفية استكشاف المشكلات وإصلاحها والتعامل مع المخاوف والاستفسارات الخاصة بك.

أجهزة السمع المساعدة - سيساعدك أخصائيو السمع والتخاطب في استكشاف كيف يمكن لأجهزة السمع المساعدة مثل أنظمة FM الشخصية وأنظمة الأشعة تحت الحمراء تحسين سمعك في نطاق من الحلول المختلفة.

إستراتيجيات التواصل - تمثل قراءة الكلام ومعرفته لتفسير الإشارات المرئية مهارات مهمة يمكنها تحسين فهمك للمحادثات بشكلٍ كبير. تتضمن أساليب التواصل الرئيسية الأخرى التعامل مع المحادثات بحزم وإعادة ترتيب منزلك لتحسين السمعيات والتعامل مع الضوضاء الخلفية. أخصائيو أمراض التخاطب هم متخصصون يوفرون هذا التدريب، على الرغم من احتمال مشاركة أخصائيو سمع وتخاطب آخرين.

التعرف على إستراتيجيات السمع النشط

حقوق قانونية - من الضروري معرفة كيفية دعم القانون في دولتك للأشخاص الذين يعانون من ضعف السمع في مساحة العمل وفي أماكن التجمع العامة مثل المستشفيات والمحاكم وأماكن العبادة.

شبكات الدعم - يمثل التواصل مع مجموعات دعم مختلفة لضعف السمع جزءًا مهمًا من إعادة التأهيل السمعي. سواء كنت تمتلك أداة مساعدة للسمع أو حل سمع متقدم مثل غرسة القوقعة الصناعية، يوجد عدة أشخاص مروا بنفس التجربة، يمكنهم تقديم الدعم العاطفي والعملي.

اقرأ قصص الأشخاص الذين يستخدمون خيارات علاج ضعف سمع مختلفة

الموارد - هناك مجموعة واسعة من المعلومات والأنشطة مصممة لمساعدة الأشخاص الذين يعانون من ضعف السمع والمتخصصين الذين يتعاونون معهم على تطوير مهارات الاستماع واللغة أو إعادة تعلمها. سيتصل أخصائيو السمع والتخاطب بك ليعلموك بأفضل الموارد لمسار العلاج الخاص بك.

إخلاء المسؤولية

المعلومات الواردة على هذا الموقع الالكتروني هي لأغراض تعليمية وليس الهدف منها أن تحل محل نصيحة طبية. الرجاء استشارة أخصائي الرعاية الصحية السمعية لتشخيص مشكلة السمع أو الصحة و معالجتها.

البحث عن اختصاصي صحة سمعية

يمكن لأخصائيي الصحة السمعية التحدث معك عن خيارات العلاج ومناقشة أية خطوات إضافية لمنع ضعف السمع أو الحد منه.

البحث عن أخصائي