قصة سيد

مجرد طفل بشوش آخر في الفصل، يستخدم غرسات القوقعة الصناعية.

Syed Abdulrahman Jamil

الاسم: سيد عبد الرحمن جميل
محل الإقامة: دبي، الإمارات العربية المتحدة
العمر وقت إجراء العملية: عامان وشهران
معالج الصوت: تمت الترقية من Freedom إلى Nucleus 6

هذه قصة ولد صغير مبهج اسمع سيد عبد الرحمن جميل، باكيستاني الأصل، ويعيش في دبي، الإمارات العربية المتحدة. عانى عبد الرحمن من ضعف السمع في مرحلة مبكرة للغاية من حياته. ونظرًا لأن جده كان يعمل في صناعة الأدوية، تمكنت العائلة من الحصول على معلومات عن حلول السمع الممكنة بسهولة. وفي أسرع وقت اكتشفوا غرسات القوقعة الصناعية، وتواصلوا مع العائلات التي عرفوا أنها تتضمن أطفال خضعوا لعملية غرسة وطلبوا منهم مشاركة تجاربهم. ولقد كانوا على قناعة أنها ستكون الحل المناسب لإبنهم حتى بعد لقاء الأطباء في المستشفى الأمريكي بدبي. ولقد كان فريق العمل بالمستشفى الأمريكي، بما فيه الجراح وأخصائي السمع وأخصائي التخاطب داعمًا بشكلٍ بالغ وتناولوا ما يمكن للغرسة تقديمه. عند بلوغ عامان وشهران، خضع عبد الرحمن لعملية زراعة القوقعة ومن ثم بدأ رحلته ليحيا حياة طبيعية. واليوم عبد الرحمن البالغ من العمر 7 سنوات من مستخدمي الغرسة على الجانبين ويدرس في الصف الثاني في مدرسة عامة. تثبت تقارير الفصل الدراسي أنه يبلي بلاءً حسنًا في مواضيع مثل الاستماع إلى اللغة الإنجليزية وتحدثها والرياضيات والعلوم. كما أنه يتحدث لغتين ويتمتع بقدرة على التعبير ورائع في الأنشطة اللامنهجية والمدرسون في المدرسة سعداء للغاية بأدائه.

تعتقد عائلة عبد الرحمن أن الغرسة ساعدته على السمع والتحدث وأصبح طفلاً عاديًا في العائلة، ويمثل في نفس الوقت فردًا نشطًا من مجتمع أكبر. وبالنسبة لهم، لن تتمكن من القول أنه مستخدم لغرسة القوقعة الصناعية حتى تلاحظ ذلك فيه بالفعل. وهذا هو سبب ترشيحهم لها للعائلات الأخرى التي تفكر في غرسات القوقعة الصناعية.

إخلاء المسؤولية

المعلومات الواردة على هذا الموقع الالكتروني هي لأغراض تعليمية وليس الهدف منها أن تحل محل نصيحة طبية. الرجاء استشارة أخصائي الرعاية الصحية السمعية لتشخيص مشكلة السمع أو الصحة و معالجتها.

البحث عن اختصاصي صحة سمعية

يمكن لأخصائيي الصحة السمعية التحدث معك عن خيارات العلاج ومناقشة أية خطوات إضافية لمنع ضعف السمع أو الحد منه.

البحث عن أخصائي